الأربعاء 19 يونيو 2024 01:20 صـ 11 ذو الحجة 1445هـ

رئيس التحرير محمد يوسف

رئيس التحرير محمد يوسف

    عرب و عالم

    السديس يعلن نجاح خطة تفويج الحجاج لأداء صلاة الجمعة في الحرمين.. صور

    الحجاج
    الحجاج

    أعلن الرئيس العام للمسجد الحرام والمسجد النبوي، الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، نجاح خطة الرئاسة التشغيلية لصلاة الجمعة اليوم في المسجد الحرام والمسجد النبوي، وذلك وفق السيناريوهات والخطط المرسومة من جميع الوكالات التي استعدّت بشكل كامل بالقوى البشرية والاليات الميدانية ؛ لتمكين الحجاج من أداء صلاة الجمعة بكل يسر وسهولة، تحت شعار "من الوصول إلى الحصول".

    وقال الرئيس العام " لقد نجحت الرئاسة بالتنسيق مع المنظومة الامنية وشركاء النجاح ، بفضل من الله في تحقيق الأهداف المرسومة التي تتعلّق بانسيابية حركة الحجاج، وعدم وجود كتل بشرية تعيق الحركة على الأبواب الرئيسية وفي المطاف وفي المسارات الخارجية لساحات الحرم والمسجد النبوي . وأشرف الرئيس العام شخصيًّا على إدارة الحشود والتفويج مع قيادات الرئاسة في الميدان، مؤكدًا أنه لم يتم رصد أي اختناقات، وكانت هناك انسيابية كبيرة لتدفق الحشود من جميع الأبواب؛ مما أدى لتخفيف الازدحام في الطوابق السفلية في المسجد الحرام. وقال الرئيس العام، إن الرئاسة تعمل على تقويم أداء الخطط التشغيلية لحظة بلحظة، إلى جانب تنفيذ السيناريوهات البديلة التي وضعتها الرئاسة بالتنسيق مع المنظومة الأمنية في المسجد الحرام والمسجد النبوي لتحقيق الأهداف وتوفير بيئة آمنة تعبدية وسليمة؛ لتمكين ضيوف الرحمن من أداء عباداتهم بكل يسر وسهولة، ورفع معايير الجودة والإبداع والإتقان وتهيئة منظومة خدمات تراعي احتياجات الحجاج وفق حوكمة وقياس الأثر وخطط وإجراءات وآليات ممنهجة لإدارة الحشود، وُضعت مسبقًا لضمان سلامتهم ووصولهم إلى وجهاتهم بيسر وسهولة، مع ضمان وجود التنسيق والتواصل الفعال والمستمر مع جميع الجهات المعنية في المسجد الحرام والمسجد النبوي ، بما يسهم في نجاح إدارة الحشود الكبيرة. 295d3eec-4e81-4c4a-b7e8-3a06f9a66286 وقامت الجهات المعنية بالرئاسة بمتابعة التقارير الميدانية والتواصل مع المساعدين والوكلاء، كل فيما يخصه، لضمان الراحة التامة والانسيابية في الحركة داخل المسجد الحرام والمسجد النبوي ، ورصد التحدّيات لمعالجتها فورًا. وكان الحجاج قد تدفقوا باتجاه ساحات المسجد الحرام والمسجد النبوي منذ وقت مبكر اليوم في انسيابية، حتى أدوا صلاة الجمعة في أجواء تعبدية روحانية رغم كثافة أعدادهم، وسط منظومة من الخدمات المتكاملة التي وفرتها رئاسة الحرمين، وانسيابية عالية في إدارة الحشود المليونية من الحجاج ، وامتلأت أروقة وأدوار المسجد الحرام وبدرومه وسطوحه وساحاته بالمصلين، ، وامتدّت صفوف المصلين إلى الطرق والساحات والأحياء المحيطة بالمسجد الحرام والمسجد النبوي . 79e38bc3-2212-4d7b-a42a-8897e5a82d1c ولوحظت الإنسانية والتناغم بين مختلف الإدارات والجهات المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن، مع فتح ساحات المسجد الحرام بكامل الطاقة الاستيعابية؛ الأمر الذي ساهم كثيرًا في التيسير على قاصدي الحرمين الشريفين لآداء شعائرهم بكل يسر وسهولة، وتسخير كافة إمكانات وكالات الرئاسة وإداراتها المختلفة واستعداداتها البشرية والتشغيلية. وهيأت الرئاسة جميع أروقة المسجد الحرام وصحن المطاف والساحات وجاهزيتها وفق خطة تشغيلية محوكمة وآلية لتفويج المصلين والمعتمرين داخل المسجد الحرام وخارجه في الساحات، وتسهيل عملية دخول الحجاج من المداخل والممرات والمصليات، وتوجيهم إلى المطاف، وتنظيم مسارات الطواف، ومصلى الركعتين خلف مقام إبراهيم، عليه السلام، إلى جانب تنظيم المصليات والمصلين، وتوجيه المعتمرين بعد الانتهاء من المطاف إلى المسعى. وقامت الفرق الميدانية على مدار الساعة بمتابعة حركة انسيابية المسجد الحرام، والإشراف على جميع المواقع، بدءًا بالساحات والتوسعات وداخل صحن المطاف والممرات المؤدية إليه، والرصد والمتابعة لجميع الملاحظات والسلبيات التي قد تعيق حركة الحشود ومتابعتها والقيام بتحليلها وتصنيفها، والبحث عن حلول لها، إضافة للتنسيق مع عمليات الرئاسة والجهات الأمنية للتعامل مع تلك الملاحظات. ff597804-4666-40ac-844b-87c47db37567 ورفعت الرئاسة طاقاتها البشرية والخدمية والتشغيلية والتقنية لتحقيق الانسيابية الكاملة، وتوفير الخدمات الشاملة لاستقبال ضيوف الرحمن، كما رفعت الطاقة الاستيعابية لجميع ساحات وأروقة ومصليات المسجد الحرام، وتنفيذ خطة التفويج وإدارة الحشود لاستقبال ضيوف الرحمن من ساحات المسجد الحرام، مرورًا بالمطاف ومصلى الركعتين والمسعى، وحتى ينتهي ضيوف الرحمن من أداء جميع مناسكهم. وتم تجهيز المسجد الحرام والمسجد النبوي وأبوابه أمام الحجاج ، لأداء صلاة الجمعة وسط حشد كبير للجهود من القائمين على رئاسة شؤون الحرمين على مستوى توفير الخدمات للمصلين والمعتمرين. f53615af-db93-4f7c-8ccf-5b12ffea4546 وكانت رئاسة الحرمين الشريفين قد هيأت كامل الطاقة التشغيلية لمصليات التوسعة السعودية الثالثة والساحات الخارجية وتوسعة الملك فهد، لاستيعاب الأعداد المليونية من الحجاح الذين أدّوا صلاة الجمعة إلى جانب تفعيل خطط الرئاسة وخطط الاستفادة المثلى من مبنى التوسعة والساحات الشمالية، واستغلال ما تحويه من مساحات واسعة وكافية لاستيعاب أعداد المصلين من قاعات متعدّدة ومنفصلة للصلاة، مزوّدة بجميع الخدمات الميدانية؛ لتسهيل حركة قاصدي التوسعة الشمالية بكل يسر وسهولة. واستعدت الرئاسة منذ وقت مبكر من خلال منظومتها الخدمية التشغيلية، وحشدت كوادرها الميدانية لخدمة الأعداد المليونية من الحجاج ، الذين أدوا صلاة الجمعة، وسط منظومة عمل متكاملة من خلال غرفة عمليات لمتابعة عملية إدارة الحشود والتفويج، ومنظومة الخدمات التشغيلية وفق حوكمة وقياس الأثر، وتقديم خدمات معيارية ذات جودة عالمية وبجاهزية، في أجواء إيمانية خاشعة صحية آمنة، وعملت الإدارات الخدمية على تهيئة كافة جنبات المسجد الحرام.

     

    الحرمين الحجاج الحج والعمرة اخبار الحج

    استطلاع الرأي

    أسعار العملات

    العملة شراء بيع
    دولار أمريكى 49.3414 49.4414
    يورو 53.7723 53.8961
    جنيه إسترلينى 62.9153 63.0675
    فرنك سويسرى 56.0507 56.1898
    100 ين يابانى 33.3726 33.4470
    ريال سعودى 13.1553 13.1826
    دينار كويتى 160.5278 160.9055
    درهم اماراتى 13.4325 13.4633
    اليوان الصينى 6.8549 6.8693

    أسعار الذهب

    متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
    الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
    عيار 24 بيع 3,629 شراء 3,686
    عيار 22 بيع 3,326 شراء 3,379
    عيار 21 بيع 3,175 شراء 3,225
    عيار 18 بيع 2,721 شراء 2,764
    الاونصة بيع 112,849 شراء 114,626
    الجنيه الذهب بيع 25,400 شراء 25,800
    الكيلو بيع 3,628,571 شراء 3,685,714
    سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
    مصر 24 أول خبر المطور بوابة المواطن المصري حوادث اليوم التعمير مصري بوست

    مواقيت الصلاة

    الأربعاء 01:20 صـ
    11 ذو الحجة 1445 هـ 19 يونيو 2024 م
    مصر
    الفجر 03:08
    الشروق 04:54
    الظهر 11:56
    العصر 15:32
    المغرب 18:59
    العشاء 20:32