الجمعة 19 أبريل 2024 06:06 مـ 10 شوال 1445هـ

رئيس التحرير محمد يوسف رئيس مجلس الإدارة خالد فؤاد حبيب

رئيس التحرير محمد يوسف رئيس مجلس الإدارة خالد فؤاد حبيب

    سياحة وطيران

    وزير الآثار: موقع الإلكتروني الترويجي للوزارة يحتوي على كل ما يهم السائح

    شارك أحمد عيسى، وزير السياحة والآثار، في ندوة عقدتها الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعمال تحت عنوان "السياحة والصناعة والسياحة فرص واعدة للتنمية الاقتصادية"، بحضور المهندس فتح الله فوزي رئيس مجلس إدارة الجمعية، وأعضاء الجمعية، والسفير علي الحلبي سفير جمهورية لبنان بالقاهرة والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية.

    واستهل أحمد عيسى، الندوة بالإعراب عن سعادته لتواجده بين أعضاء الجمعية، موجهًا الشكر للجمعية وأعضائها على هذه الدعوة الكريمة، وعلى اهتمامهم البالغ بصناعة السياحة في مصر والتي برزت من خلال حرصهم على تنظيم هذه الندوة.

    وقدم “عيسى”، عرضاً تقديمياً موجزاً عن الاستراتيجية الوطنية لتنمية السياحة في مصر والتي تهدف إلى تحقيق نمو سريع في صناعة السياحة يتراوح بين 25% و30% سنوياً لتحقيق المستهدف من عدد السائحين الوافدين من الأسواق العالمية المختلفة حتى عام 2028، مستعرضاً أبرز محاور الاستراتيجية ومسارات العمل الخاصة بها، وكذلك أبرز ملامح سياسات وما قامت به الوزارة خلال الأشهر الماضية.

    وأشار الوزير إلى أهمية تحقيق هذا النمو من خلال قطاع خاص قوي يقود هذه الصناعة للأمام وأن يحكمها إطار تنظيمي كفء وفعال.

    اقرأ أيضاً

    وتحدث الوزير عن أبرز مكونات صناعة السياحة في مصر حيث يوجد حوالي 8000 منشأة تعمل بالقطاع السياحي وتخضع لتنظيم ورقابة من وزارة السياحة والآثار باعتبارها مُنظم ورقيب ومُرخص للعمل داخل الصناعة وكصانع للسياسات، لافتاً إلى دور الغرف السياحية الخمس والاتحاد المصري للغرف السياحية كمؤسسات عمل مدني ممثلة للقطاع السياحي الخاص.

    واستعرض الوزير، أبرز مستجدات الوضع الراهن لقطاع السياحة في مصر، وبعض التقارير التي تم إعدادها مؤخراً وأبرزت وجود مؤشرات ورؤية إيجابية للقطاع الخاص فيما يتعلق بالمستقبل تجاه صناعة السياحة في مصر وقياس كفاءة العمل داخل الصناعة باستمرار وخاصة من خلال قياس مؤشرات الاستثمار داخل الصناعة Business Sentiment ، والتي أكدت على وجود نظرة تفاؤلية حول أداء قطاع السياحة والاقتصاد المصري، وارتفاع مؤشر الثقة في صناعة السياحة في مصر هذا العام بنحو 11%.

    وأوضح أن صناعة السياحة في مصر تستحق الكثير والكثير، وأن المشكلة ليست في جانب الطلب على زيارة المقصد السياحي المصري، مستعرضاً نتائج إحدى دراسات السوق التي تم إجراؤها خلال الفترة السابقة وكانت على أعلى مستوى، والتي أثبتت أن هناك 272 مليون سائح محتمل في العالم راغبين في زيارة المقصد السياحي المصري وأن هؤلاء السائحين المحتملين حال زيارتهم لمصر من المتوقع أن يكون مستوى رضائهم عن التجربة السياحية جيداً، ومن المتوقع أيضاً أن يقوموا بالتوصية بزيارة المقصد السياحي المصري لدى الأقارب والأصدقاء، لافتاً إلى أنه تم تحديد دول هؤلاء السائحين المحتملين وهم 12 دولة وتم الاستقرار عليهم كأسواق سياحية مستهدفة.

    وأشار الوزير إلى أن الدراسة قسمت هؤلاء السائحين إلى عدة شرائح رئيسية من أبرزها منتج استكشاف الثقافة والآثار(منتج السياحة الثقافية)، ومنتج سياحة المغامرة، ومنتج سياحة الاستجمام، ومنتج سياحة العائلات، منتج السياحة الثقافية والترفيهية معاً، بالإضافة إلى السائحين الذي يبحثون عن التجربة السياحية المتكاملة ومتعددة التجارب والأنماط السياحية.

    وأوضح الوزير أن هذه الشرائح الرئيسية تمثل نحو 55 % مما يفضله إجمالي أعداد السائحين حول العالم وهو ما يؤكد على تمتع مصر بميزة تنافسية كبيرة لا مثيل لها لتميزها وتفردها بهذه المنتجات السياحية المختلفة، لافتاً إلى أن نتائج هذه الدراسة يتم أخذها بعين الاعتبار في كافة الاستراتيجيات وخطط عمل الوزارة خلال الفترة المقبلة للوصول لما تستهدفه من الصناعة بصورة أسرع.

    وأشار إلى أنه وفقاً لنتائج هذه الدراسة فهناك سائح من كل اثنين من السائحين يرغبون في الاستمتاع بتجربة ثقافية واحدة على الأقل خلال زيارتهم لمصر، وكذلك سائح من كل 4 سائحين يفضلون الزيارة لمنتج السياحة الثقافية فقط.

    واستعرض أحمد عيسى أبرز محاور الاستراتيجية الجاري العمل عليها حالياً والتي جاءت لتحسين جانب العرض في المقصد السياحي المصري وهي إتاحة الوصول للمقصد السياحي المصري بصورة أكبر ومضاعفة عدد مقاعد الطيران القادمة لمصر بالتعاون مع وزارة الطيران المدني، مثمناً على جهود وزير الطيران لدفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة لمصر خلال الأشهر القليلة الماضية.

    كما تحدث عن محور تحسين مناخ الاستثمار السياحي بمصر وزيادة عدد الغرف الفندقية الموجودة بها خلال الفترة المقبلة، وكذلك محور تطوير تجربة السائحين من خلال تطوير جودة الخدمات المقدمة إليهم بالمقاصد السياحية المختلقة والذي سيتم العمل عليه من خلال خطة قصيرة المدى وأخرى طويلة المدي من شأنها أن تساهم في تطوير المنتج السياحي ليناسب السائحين الذين يأتون فرادي لمصر.

    ولفت أحمد عيسى إلى أبرز مسارات العمل لبناء منتج سياحي يناسب السائح الفرد تضم 14 مسار عمل تم الاتفاق عليها حتى الآن وسيتم العمل على تنفيذهم خلال الأشهر القادمة بالتعاون مع الوزارات والجهات المعنية وذات الصلة.

    وأشار الوزير إلى أن الوزارة تعمل حالياً على عدد من الإجراءات والضوابط التي من شأنها أن تساهم في رفع دورها كرقيب وكمُنظم ومُرخص للعمل داخل الصناعة خلال الفترة المقبلة، لافتاً إلى أهمية الاستعانة بالرقابة المكتبية بجانب الرقابة الميدانية لقيام الوزارة بدورها بشكل أكثر كفاءة وفعالية.

    كما استعرض أحمد عيسى خطط الوزارة للتعاون مع شركاء المهنة سواء على المستوى المحلي أو الدولي، لافتاً إلى اللقاءات المهنية المتعددة والناجحة التي عقدها خلال مشاركته في بورصة برلين السياحية ITB وكذلك حرص الوزارة على التعاون بصورة أكبر خلال الفترة المقبلة مع منظمي الرحلات وشركات السياحة العالمية من خلال الحملات الترويجية المشتركة وخاصة أن معظم السائحين يأتون لمصر من خلال منظمي الرحلات.

    وأشار الوزير إلى أبرز ما تقوم به الوزارة في ملف التحول الرقمي بالقطاع، لافتاً إلى الموقع الإلكتروني الترويجي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي الذي أطلقته الوزارة خلال الشهر الجاري باللغة الإنجليزية والذي يحتوي على كل ما يهم السائح من معلومات عن مصر ومقوماتها السياحية والأثرية وعن السفر للمقاصد السياحية المصرية المختلفة بها، موضحاً أنه سيتم استمرار العمل على تطويره خلال الفترة المقبلة.

    وخلال الندوة، تم عرض الفيلم القصير الذي أطلقته الوزارة ممثلة في الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي عن مرور 200 عاماً على فك رموز الكتابة المصرية القديمة ونشأة علم المصريات، وكذلك عرض لقطات وصور متنوعة من الحملة الترويجية الجديدة لمصر في الأسواق الرئيسية المختلفة والتي أطلقتها الوزارة خلال مشاركتها في بورصة برلين السياحية ITB بالعاصمة الألمانية برلين.

    ومن جانبه، أشار المهندس فتح الله فوزي رئيس الجمعية في كلمته التي رحب خلالها بالوزير والسفير والحضور كافة، إلى أن الجمعية باعتبارها أحد ممثلي القطاع الخاص بين مصر ولبنان لأكثر من 30 عاما تضع القطاع السياحي ضمن أهم أولوياتها ودائماً ما تكون السياحة في صدارة المباحثات والزيارات المتبادلة بين الجانبين، مشيراً إلى لجنة السياحة الموجودة بالجمعية والتي تمثل صوت العاملين في القطاع السياحي في مصر ولبنان.

    واستعرض رئيس الجمعية أهمية القطاع السياحي في مصر كأحد أهم مصادر الدخل القومي، كما أنه يعد من القوى الناعمة التي تعكس قوة مصر وتاريخها وحضارتها ومزاراتها السياحية المتميزة، بالإضافة إلى أنه يبعث رسالة تؤكد على الأمن والأمان الذي تعيشه مصر خلال هذه الفترة.

    وأعرب رئيس الجمعية عن تفاؤلهم بوجود الوزير على رأس الوزارة وخاصة لما يقوم به من جهود تساهم في تعزيز دور القطاع في التنمية الاقتصادية، مشيراً إلى أن البنية التحتية القوية التي تشهدها مصر هذه الفترة سيكون لها دور هام في تحقيق استراتيجية التنمية السياحية وأن تحتل مصر مكانتها التي تليق بإرثها الحضاري والإنساني كمقصد سياحي عالمي، متمنياً التوفيق للوزير، ومقدماً له الشكر على المشاركة في حضور الندوة.

    كما تحدث محمد المصري رئيس لجنة السياحة بالجمعية أيضاً عن أهمية قطاع السياحة باعتباره واحدا من أهم أعمدة الاقتصاد المصري وأحد أهم مصادر الدخل القومي من العملة الصعبة، كما أنه يؤثر بشكل مباشر وغير مباشر على العديد من القطاعات الأخرى في مصر، مؤكداُ على أهمية التكامل والتكاتف بين الدولة والقطاع الخاص ودعم ومساندة جميع الأطراف للقطاع لتستعيد السياحة في مصر تعافيها وزيادة فرص النمو وقدرتها التنافسية ومكانة عالمية التي تستحقها على خريطة السياحة العالمية.

    وأشار إلى اهتمامهم بالمجهودات الكبيرة التي تقوم بها الوزارة وخاصة لتطوير منطقة أهرامات الجيزة باعتبارها رمز للسياحة في مصر، مشيراً إلى أهمية الاهتمام بتنفيذ المزيد من الحملات التوعوية للمواطنين على كيفية التعامل مع السائح وأهمية هذا القطاع بالنسبة للاقتصاد والمجتمع المصري، مقدماً الشكر للوزير على الحضور وآملاً أن يستمر مثل هذا الحوار بما يساهم في تحقيق مستقبل أفضل للسياحة في مصر.

    وعقب ذلك، تم عقد جلسة حوارية تم خلالها طرح عدد من التساؤلات لوزير السياحة والآثار من جانب أعضاء الجمعية والحضور، حيث تم مناقشة عدد من الموضوعات للنهوض بصناعة السياحة في مصر منها التسهيلات والتيسرات للحصول على التأشيرة الالكترونية لدخول مصر، وأهمية البنية التحتية القوية التي تشهدها مصر حالياً وخاصة من خلال الطرق التي تربط بين المدن والمحافظات السياحية المختلفة، والاستفادة من الشقق الفندقية الموجودة في مصر ووضع ضوابط ذكية وعادلة لتنظيم عملها، وسياحة الحوافز والمؤتمرات، وأهمية منطقة أهرامات الجيزة وما تشهده من تطوير كبير، وضرورة زيادة العمل على رفع الوعي السياحي والأثري لدي مختلف طوائف الشعب المصري، والاهتمام بملف التدريب بالقطاع ورفع كفاءة العنصر البشري به.

    وفي ختام الندوة، حرصت الجمعية على تقديم درع الجمعية للوزير، موجهين له الشكر على حضوره وعلى ما قام باستعراضه خلال الندوة عن خطة عمل الوزارة وتفاصيل الاستراتيجية الوطنية لتنمية السياحة في مصر.

     

    وزير السياحة والاثار الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعما السياحة رجال الأعمال استثمار

    استطلاع الرأي

    أسعار العملات

    العملة شراء بيع
    دولار أمريكى 49.3414 49.4414
    يورو 53.7723 53.8961
    جنيه إسترلينى 62.9153 63.0675
    فرنك سويسرى 56.0507 56.1898
    100 ين يابانى 33.3726 33.4470
    ريال سعودى 13.1553 13.1826
    دينار كويتى 160.5278 160.9055
    درهم اماراتى 13.4325 13.4633
    اليوان الصينى 6.8549 6.8693

    أسعار الذهب

    متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
    الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
    عيار 24 بيع 3,629 شراء 3,686
    عيار 22 بيع 3,326 شراء 3,379
    عيار 21 بيع 3,175 شراء 3,225
    عيار 18 بيع 2,721 شراء 2,764
    الاونصة بيع 112,849 شراء 114,626
    الجنيه الذهب بيع 25,400 شراء 25,800
    الكيلو بيع 3,628,571 شراء 3,685,714
    سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
    مصر 24 أول خبر المطور بوابة المواطن المصري حوادث اليوم التعمير مصري بوست

    مواقيت الصلاة

    الجمعة 06:06 مـ
    10 شوال 1445 هـ 19 أبريل 2024 م
    مصر
    الفجر 03:52
    الشروق 05:24
    الظهر 11:54
    العصر 15:30
    المغرب 18:25
    العشاء 19:46