الثلاثاء 16 يوليو 2024 03:15 صـ 9 محرّم 1446هـ

رئيس التحرير محمد يوسف رئيس مجلس الإدارة خالد فؤاد حبيب

رئيس التحرير محمد يوسف رئيس مجلس الإدارة خالد فؤاد حبيب

    أخبار مصر

    أمين الفتوى: المبيت بمنى ليس من مناسك الحج

    المبيت بمنى
    المبيت بمنى

    أجاب الدكتور على فخر، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، عن سؤال متصل حول هل الذهاب إلى منى أساسي في الحج؟.

    وقال أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، خلال حلقة برنامج فتاوى الناس، المذاع على فضائية الناس، اليوم الخميس: المبيت بمنى ليس من مناسك الحج، لأنه ليس فيها منسك في هذا اليوم احنا عندنا منى قبل وبعد منى قبل عرفه، ومنا بعد عرفه ومنى قبل عرفه اللي هو يوم التروية هذا لا يكون فيه أي منسك كل ما في الامر أن الحجاج كانوا يتجمعون في هذا المكان حتى يصعدون إلى جبل عرفه في يوم التاسع من ذي الحجة.

    وأضاف: هل الوقوف بمنى فيه حاجه بنعملها، لا كل ما في الموضوع مكان بنتجمع، فيه علشان نطلع الى عرفه في عهد سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم كانت الأمور سهله وبسيطة لان كان عدد الحجيج ليس بهذه الكثرة الكثيرة ولو أن سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم كان على عهده الحجاج كانوا كتير، لكن الكثرة بالتأكيد لم تبلغ ولا أي رقم في هذه الأرقام الموجودة الآن، ولكن كان الأمر يستوعبهم كان ممكن الجميع يجتمع في منى ويصعد الى عرفه.

    فيما يبحث العديد من المواطنين في مواقع البحث المختلفة، عن حكم من حلق شعره وهو يضحي، تزامنًا مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، والذي من سيوافق يوم الأحد 16 يونيو 2024.

    ومن جهتها قالت دار الإفتاء المصرية، عبر موقعها الرسمي، إنه يسن لمن يريد التضحية ألا يأخذ شيئا من شعره ولا ظفره إذا دخل شهر ذي الحجة حتى يضحي، ولا يحرم عليه هذا، وعدم الأخذ أولى؛ خروجا من خلاف العلماء.

    وأوضحت الدار، أنه يسن للمضحي إذا أراد الأضحية، ولمن يعلم أن غيره يضحي عنه، ألا يزيل شيئا من شعر رأسه أو بدنه بحلق أو قص أو غيرهما، ولا شيئا من أظفاره بتقليم أو غيره، وذلك من ليلة اليوم الأول من ذي الحجة إلى الفراغ من ذبح الأضحية، ودليل هذا ما أخرجه مسلم في "صحيحه" عن أم سلمة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «إذا دخلت العشر، وأراد أحدكم أن يضحي، فلا يمس من شعره وبشره شيئا»، وفي رواية أخرى في "مسلم" أيضا: «إذا رأيتم هلال ذي الحجة، وأراد أحدكم أن يضحي، فليمسك عن شعره وأظفاره»، فيكره له إزالة شعره أو تقليم أظفاره، ولا يحرم؛ لما أخرجه البخاري في "صحيحه" عن السيدة عائشة رضي الله تعالى عنها وأرضاها قالت: "كنت أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فيبعث هديه إلى الكعبة، فما يحرم عليه مما حل للرجال من أهله، حتى يرجع الناس".

    الحج منى أمين الفتوى بدار الافتاء المصرية دار الافتاء المصرية الافتاء

    استطلاع الرأي

    أسعار العملات

    العملة شراء بيع
    دولار أمريكى 49.3414 49.4414
    يورو 53.7723 53.8961
    جنيه إسترلينى 62.9153 63.0675
    فرنك سويسرى 56.0507 56.1898
    100 ين يابانى 33.3726 33.4470
    ريال سعودى 13.1553 13.1826
    دينار كويتى 160.5278 160.9055
    درهم اماراتى 13.4325 13.4633
    اليوان الصينى 6.8549 6.8693

    أسعار الذهب

    متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
    الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
    عيار 24 بيع 3,629 شراء 3,686
    عيار 22 بيع 3,326 شراء 3,379
    عيار 21 بيع 3,175 شراء 3,225
    عيار 18 بيع 2,721 شراء 2,764
    الاونصة بيع 112,849 شراء 114,626
    الجنيه الذهب بيع 25,400 شراء 25,800
    الكيلو بيع 3,628,571 شراء 3,685,714
    سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
    مصر 24 أول خبر المطور بوابة المواطن المصري حوادث اليوم التعمير مصري بوست

    مواقيت الصلاة

    الثلاثاء 03:15 صـ
    9 محرّم 1446 هـ 16 يوليو 2024 م
    مصر
    الفجر 03:22
    الشروق 05:05
    الظهر 12:01
    العصر 15:37
    المغرب 18:58
    العشاء 20:28