السبت 26 نوفمبر 2022 08:29 مـ 3 جمادى أول 1444هـ

رئيس التحرير محمد يوسف

رئيس التحرير محمد يوسف

تقارير وقضايا

مظهر شاهين: الرجل ليس من حقه إجبار زوجته علي الصلاة أو الحجاب

شارك الداعية مظهر شاهين، منشورا للرد على الهجوم الذي تعرض له بعد فتواه بعدم أحقية الزوج إجبار زوجته على الحجاب، وذلك عبر حسابه الشخصي على فيسبوك.

وكتب: "الناس بتهاجمني لمجرد إني قلت ان الزوج ليس من حقه إجبار زوجته علي الحجاب!!! طب إيه رأيكم بقي إن الزوج ليس من حقه إجبار زوجته علي الصلاة وليس الحجاب فقط، لأن الصلاة علاقة بين الله وبين العبد، ولأن الله تعالي أمر الزوج بالاصطبار علي الزوجة إذا كانت لا تصلي ولم يطالبه بمعاقبتها أو مفارقتها فقال " وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها".

وتابع: "الناس فاكرة إن الحجاب أهم عند الله من الصلاة رغم إن العكس هو الصحيح لأن الصلاة فرض و ركن من أركان الإسلام إنما الحجاب فرض وحق لله تعالي علي المرأة، وإذا كان الله قد طالب الزوج بالصبر علي الزوجة عند ترك الأهم فمن باب أولي يصبر عليها كذلك عند ترك المهم، وعلي ذلك فللزوج علي الزوجة عند ترك الصلاة أو الحجاب أن ينصحها ويرشدها باللطف واللين وليس بالإجبار والإيذاء النفسي أو البدني فإن استجابت فبها ونعمت وله مثل ثوابها وإن لم تستجب سقط عنه الوزر طالما أنه نصحها والله تعالي هو من يحاسبها".

وأوضح أن الرعاية الواردة في حديث النبي صلي الله عليه وسلم"كلكم راع" لا تعني الوصاية أو أن يتولي الزوج مسئولية الحساب والعقاب وكيلا عن الله سبحانه وتعالي، وإنما تعني القيام بمسئولياته تجاه زوجته وأولاده دون التدخل فيما بينها وبين الله تعالي، أما الأمر الوارد في قوله تعالي:﴿ يَٰٓأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ قُوٓاْ أَنفُسَكُمۡ وَأَهۡلِيكُمۡ نَارٗا وَقُودُهَا ٱلنَّاسُ وَٱلۡحِجَارَةُ عَلَيۡهَا مَلَٰٓئِكَةٌ غِلَاظٞ شِدَادٞ لَّا يَعۡصُونَ ٱللَّهَ مَآ أَمَرَهُمۡ وَيَفۡعَلُونَ مَا يُؤۡمَرُونَ ﴾ أي: انصحوهم وارشدوهم إلي ما يقيهم من عذاب الله تعالي، وليس في الآية الشريفة أي تصريح أو تلميح بأن للزوج الحق في إجبار الزوجة علي الحجاب أو علي أي طاعة لله تعالي لأن الطاعات علاقة بين العبد وبين الله لا وصاية لأحد علي أحد فيها، والنصح والإرشاد والدعوة إلي التزام الطاعة وترك المعصية إنما يكون وفق منهج الإسلام في الدعوة إلي الله تعالي الوارد في قوله تعالي: {ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} وليس بهجر الزوجة أو معاقبتها أو إيذائها نفسيا أو بدنيا".

وأكد أن النبي صلي الله عليه وسلم لم يكن ليجبر أحدا علي طاعة أبدا بل كان دوره الوعظ والنصح والتعليم والإرشاد والبشارة والإنذار والدليل علي ذلك قوله تعالي:" أفأنت تكره الناس حتي يكونوا مؤمنين" وقوله تعالي: " فذكر إنما أنت مذكر لست عليهم بمسيطر الا من تولي وكفر فيعذبه الله العذاب الأكبر" فإذا كان الله تعالي هو وحده المحاسب علي الكفر وكان دور النبي صلي الله عليه وسلم هو التذكرة دون الإكراه فهل أعطي الله للأزواج سلطة علي الزوجات في طاعته لم يعطها للنبي صلي الله عليه وسلم!؟".

واختتم حديثه قائلا: "أعود وأؤكد أن الحجاب فرض وحق لله علي المرأة ولكن ليس من حق أحد أن يفرض فرضا علي أحد أو أن يجبره علي طاعه، وأطالب الزوج والزوجة بأن يعملا معا ما يرضي الله تعالي ويجعل الحياة بينهما تسودها الموده والرحمة وهذا لن يتحقق إلا باللطف واللين والحسني والموعظة الحسنة وليس بالعناد والقهر والإجبار والإيذاء، والله تعالي أعلي وأعلم".

الحجاب الصلاة ترك الصلاة الموعظة الحسنة الحجاب فرض

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 24.428624.5042
يورو​ 25.442425.5309
جنيه إسترلينى​ 29.087129.1869
فرنك سويسرى​ 25.990626.0821
100 ين يابانى​ 17.527917.5859
ريال سعودى​ 6.49846.5202
دينار كويتى​ 79.336979.6081
درهم اماراتى​ 6.65076.6716
اليوان الصينى​ 3.44903.4622

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 1,438 شراء 1,445
عيار 22 بيع 1,318 شراء 1,324
عيار 21 بيع 1,258 شراء 1,264
عيار 18 بيع 1,078 شراء 1,083
الاونصة بيع 44,713 شراء 44,926
الجنيه الذهب بيع 10,064 شراء 10,112
الكيلو بيع 1,437,714 شراء 1,444,571
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

السبت 08:29 مـ
3 جمادى أول 1444 هـ 26 نوفمبر 2022 م
مصر
الفجر 04:58
الشروق 06:29
الظهر 11:42
العصر 14:36
المغرب 16:55
العشاء 18:17