الأحد 2 أكتوبر 2022 03:34 مـ 7 ربيع أول 1444هـ

رئيس التحرير محمد يوسف

رئيس التحرير محمد يوسف

تقارير وقضايا

اعتبرها فرصة عظيمة للاستفادة من ثروات البحر المتوسط .. البرلمان اليونانى يصدق على إتفاقية ترسيم الحدود مع مصر

مجلس النواب
مجلس النواب

بتصديق البرلمان اليوناني، مساء الخميس، على اتفاق ثنائي بشأن تعيين الحدود بالمناطق البحرية بين اليونان ومصر في شرق البحر المتوسط، تصبح الاتفاقية الدولية معترفا بها بين الدولتين ويتبقي تسجيلها بالأمم المتحدة ومن ثم تفعيلها، وتعد مصر واليونان وقبرص وإيطاليا دول فى أطراف باتفاقية الأمم المتحدة للبحار، واشترطت اتفاقية البحار لعام 1902، أن يتم تحديد الجرف القاري، وهو يضم منطقتين رئيسيتين، إحداهما المنطقة الاقتصادية الخالصة لكل دولة ويتم ذلك من خلال اتفاق بين تلك الدول، ووفقا لذلك وقعت مصر مع اليونان اتفاقية تعيين الحدود البحرية مع اليونان ومن قبلها قبرص.

وحسبما قال حمدي عبد العزيز المتحدث الرسمي لوزارة البترول والثروة المعدنية، فى تصريحات له، فإن اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر واليونان يسهم مساهمة إيجابية في طرح المزايدات العالمية وجدب الاستثمارات للبحث والاستكشاف، لافتا إلى أن الوزارة لديها برنامج عمل مكثف لطرح المزايدات العالمية في كافة مناطق البرية والبحرية .

وأضاف المتحدث باسم وزارة البترول والثروة المعدنية أن ترسيم الحدود بين مصر واليونان سيسهم في إمكانية طرح مزايدات عالمية في مناطق التي تم ترسيم الحدود بين البلدين بما يسهم في تكثيف أعمال البحث والاستكشاف من خلال عقد الاتقافيات البترولية بهدف استكشاف الثروات الكامنة في مياه البحر المتوسط وتحقيق هدف تأمين الإمدات والاستفادة القصوي من هذه الاكتشافات .

وبحسب المذكرة الإيضاحية، الواردة للبرلمان فإن الاتفاق يقضي بأنه في حالة وجود موارد طبيعية بما في ذلك مخزون الهيدروكربون، ممتدة من المنطقة الاقتصادية الخالصة لأحد الطرفين إلى المنطقة الاقتصادية الخالصة للطرف الآخر، ويتعين على الطرفين التعاون من أجل التوصل إلى اتفاق بشأن أنماط استغلال هذه الموارد، وطبقا للاتفاق يتم تسوية أي نزاع ينشأ حول تفسيره أو تنفيذه من خلال القنوات الدبلوماسية.

اقرأ أيضاً

وتنص أحكام الاتفاق على أنه لن يكون محلا للنقد أو الانسحاب أو إيقاف العمل لأي سبب من الأسباب، كما أنه يمكن تعديله بالاتفاق بين الطرفين ويدخل الاتفاق حيّز النفاذ من تاريخ تبادل وثائق التصديق بواسطة الطرفين.

بدوره أكد النائب مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب، أن الاتفاق الثنائي بشأن تعيين الحدود بالمناطق البحرية بين اليونان ومصر في شرق البحر المتوسط، سيمكن مصر من البحث عن مواردها الطبيعية فى المنطقة الاقتصادية الخالصة التى تمتد بعمق 12 ميل وخاصة احتياطيات النفط والغاز ‏الواعدة، ما يفتح الباب من الوصول لحقول الغاز والنفط وغيرها من الثروات الطبيعية، موضحا أنه بتصديق البرلمان اليونانى بالأمس وموافقة البرلمان المصري مسبقا تصبح الاتفاقية سارية المفعول حيث أبلغت بها الأمم المتحدة .

وأشار إلى أن هذه الاتفاقية تقطع الطريق أمام تركيا فى السيطرة علبى المناطق الاقتصادية لمصر واليونان وقبرص خاصة وأن تركيا ليست من الدول الموقعه على اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار، موضحا أن اتفاقية تعيين الحدود جاءت وفقا لقواعد القانون الدولى باعتبار أن مصر موقعه على اتفاقية الأمم المتحدة 1882 وكذلك اليونان، موضحا أن هناك 3 محددات اساسية وهى التشاور بيتن البلدين فى حال توقيع أى اتفاقيات مع أى دولة آخرى شريكة فى المنطقتين الاقتصاديتين شركة لمصر واليونان، ولا يجوز إلغاء العمل بها أو تجميدها وإنما يتم ذلك من خلال التشاور كما أنه يمكن تعديلها بالاتفاق بينهم ، والأمر الثالث هو أن البحث عن الموارد الطبيعية فى المنطقة الاقتصادية لكل بلد تعنى التشاور مع الطرف الآخر للوصول حول ذلك .

ويقول النائب يحيى كدوانى، عضو لجنة الدفاع بمجلس النواب، إن اتفاقية تعيين الحدود مع اليونان ملزمة للدولتين وتضع لكل دولة نطاق جغرافى تستطيع أن تنقب عن الثروات به وليس لأحد الدخول أو التنازع فيما يخص الطرف الآخر.

ولفت إلى أن أهميتها الاقتصادية تتمثل فى تمكين كل طرف من البحث عن استكشافات الغاز والنفط وما يملكه من ثروات طبيعية بحرية ومن المتوقع يتحقق في هذه المنطقة الكثير من الاكتشافات الآخرى التى تزيد من زيادة حصة مصر فى الغاز والبترول .

وأوضح أن هذه الاتفاقية تقنن ملكية مصر لمساحة معينة دون منازعة من أحد على مواردها الطبيعية .

وفى السياق ذاته، أكد النائب طارق الخولى، أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن التصديق من قبل البرلمان اليونانى فى جلسة تاريخية على الاتفافية الموقعة بين كلا من مصر واليونان ومن قبلها موافقة البرلمان المصري وهو ما يؤدى إلى إيداع هذه الاتفاقية لدى الأمم المتحدة ومن ثم تفعيلها والتعامل بها.

ولفت إلى أن هذه الاتفاقية تقر الحق الدولى لكل من الدولتين وتفتح المجال لهما فى استغلال ثرواتهم المتعلقة بالمياه الاقتصادية الخاصة مضيفا: سنشهد الأيام المقبلة نشاط للتنقيب عن الغاز والبحث عن الثروات الطبيعية بهما، مؤكدا أنه بهذه الاتفاقية أغلق الباب على تركيا بالكامل فى إمكانية العبث والسطو على كلا من الثروات الطبيعية لمصر واليونان فى المياه الاقتصادية وأغلق فرصها فى التحرك غير الشرعى بالتنقيب.

وأشار إلى أن أى تحرك تركى للتنقيب سيؤدى إلى مساءلة دولية ويعطى الحق لكلا من الدولتين فى الحماية العسكرية لحدودهم وأى سبل آخرى فى الدفاع عن مياههم الإقليمية خاصة مضيفا أن أى تحرك يعد اعتداء واضحا على حدودهم ويجوز الرد عليه بكل الطرق.

 

البرلمان اليونان قبرص تعيين الحدود البرلمان اليونانى

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 19.141719.2183
يورو​ 19.080419.1645
جنيه إسترلينى​ 22.638822.7372
فرنك سويسرى​ 19.844119.9257
100 ين يابانى​ 14.023214.0825
ريال سعودى​ 5.09095.1140
دينار كويتى​ 62.156362.4905
درهم اماراتى​ 5.21125.2325
اليوان الصينى​ 2.79312.8050

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 1,231 شراء 1,235
عيار 22 بيع 1,128 شراء 1,132
عيار 21 بيع 1,077 شراء 1,081
عيار 18 بيع 923 شراء 927
الاونصة بيع 38,280 شراء 38,422
الجنيه الذهب بيع 8,616 شراء 8,648
الكيلو بيع 1,230,857 شراء 1,235,429
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

الأحد 03:34 مـ
7 ربيع أول 1444 هـ 02 أكتوبر 2022 م
مصر
الفجر 04:22
الشروق 05:49
الظهر 11:45
العصر 15:08
المغرب 17:40
العشاء 18:57