الإثنين 26 سبتمبر 2022 09:29 مـ 1 ربيع أول 1444هـ

رئيس التحرير محمد يوسف

رئيس التحرير محمد يوسف

مدارس و جامعات

زي النهاردة .. 37 عاما على رحيل محمد نجيب ..وتفاصيل جديدة عن خروجه من الحكم

اللواء محمد نجيب
اللواء محمد نجيب

تمر اليوم الذكرى الـ37 على رحيل اللواء محمد نجيب، أول رئيس لجمهورية مصر العربية، بعد إعلان الجمهورية، فى (18 يونيو 1953)، كما يعد قائد ثورة 23 يوليو 1952 التى انتهت بعزل الملك فاروق ورحيله عن مصر. وألف اللواء محمد نجيب، خلال حياته، 4 كتب، الأول كان عن السودان، مسقط رأسه، والكتب الأخرى كان مذكرات تحدث فيها عن كواليس ثورة 23 يوليو عام 1952، ووصوله إلى حكم مصر كأول رئيس للبلاد بعد إعلان الجمهورية، وخروجه من الحكم ووضعه تحت الإقامة الجبرية، وهى: رسالة عن السودان رسالة عن السودان

هى ليست رسالة عن السودان، لكنها مجموعة من الرسائل وضعها محمد نجيب بادئًا أولاها برسالة بعنوان: "ماذا يجرى فى السودان؟" وذلك فى العام 1943، تبعها برسالتين هما: "يد الاستعمار على حدود السودان" – "اللغة والأدب فى جنوب الوادي"، والرسائل تهدف إلى التعريف بالسودان ونشر الحقيقة عنه، سواء كانت مجهولة أو مستورة عن عيون المصريين، كما تؤكد أنه لا سبيل إلى توثيق عرى الصلات الطبيعية إلا بالتعريف الصحيح للسودان وأهله، واستثارة العناية بشئونه من خلال تبادل الزيارات والوعى العميق بمقدراته الاقتصادية، وطبقاته الثقافية، وهو ما نطالعه فى رسالة محمد نجيب عن السودان. مصير مصر مصير مصر يعد المذكرات الأولى لـ اللواء محمد نجيب، كتبها صاحبها بالإنجليزية ونشر فى بريطانيا فى شهر فبراير سنة 1955 وتطوع بعض محبى محمد نجيب لترجمته إلى العربية حتى ينقلوا بدقة وأمانة ما سطره قلم رجل لعب دوراً مهماً فى تاريخ مصر وأثار اهتمام العالم أجمع وصدرت طبعته المترجمة فى شهر إبريل من نفس العام الذى نُشر فيه فى بريطانيا لكن تمت مصادرة الكتاب. كلمتى للتاريخ كلمتي للتاريخ يتحدث فيه اللواء محمد نجيب عن فترة، وضعه تحت الإقامة الجبرية فى منزله، والكتاب صدر عام 1975م، ويقول: كان صباحاً دافئاً أشرقت فيه الشمس على سماء صافية ولم تلبس ضاحية المرج التى تبعد عشرين كيلومتراً عن القاهرة حلة الضباب التى كثيراً ما تحجب الرؤيا فيها خلال أيام الشتاء، وتوجهت إلى الحديقة أتلمس الدفء، وكانت الأشجار قد نفضت اوراقها وجفت الزهور، وتأملت فى لحظة، حياتى فى هذا المكان الذى حددت فيه إقامتى منذ 14 نوفمبر 1954، وتبينت أن العمر كاد أن يذوى وقد تجاوزت السبعين، ووجدت أن فى صدرى كلمات لا يصح أن تمضى معى دون أن أقولها لأبناء مصر جيلاً بعد جيل، وكان أن فكرت ثم قررت أن أقول (كلمتي.. للتاريخ) لا شىء فيها غير الصدق؛ لأنى لا اطلب اليوم من الحياة شيئاً. كنت رئيسًا لمصر كنت رئيسا لمصر هو أحد أهم الكتب التاريخية فى التاريخ المصرى لفترة ما بعد الملك الفاروق وحتى نفى محمد نجيب كتبه محمد نجيب عام 1984 وكان للكتاب أثر كبير فى وقتها. أخرج محمد نجيب الكتاب من مقدمة وأربعة عشر فصلاً وسمى كل فصل اسماً خاصاً يعبر عن محتواه ووضع تحت اسم كل فصل مجموعة من النقاط اقتبس فيها أهم العبارات فى الفصل. وفى نهاية الكتاب وضع محمد نجيب مجموعة من الخطابات مطبوعة بخط اليد. ثم مجموعة من الصور له منذ انضمامه إلى المدرسة الحربية وحتى خروجه من الإقامة الجبرية.

 

اللواء محمد نجيب اول رئيس لمصر مذكرات محمد نجيب محمد نجيب

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 19.141719.2183
يورو​ 19.080419.1645
جنيه إسترلينى​ 22.638822.7372
فرنك سويسرى​ 19.844119.9257
100 ين يابانى​ 14.023214.0825
ريال سعودى​ 5.09095.1140
دينار كويتى​ 62.156362.4905
درهم اماراتى​ 5.21125.2325
اليوان الصينى​ 2.79312.8050

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 1,231 شراء 1,235
عيار 22 بيع 1,128 شراء 1,132
عيار 21 بيع 1,077 شراء 1,081
عيار 18 بيع 923 شراء 927
الاونصة بيع 38,280 شراء 38,422
الجنيه الذهب بيع 8,616 شراء 8,648
الكيلو بيع 1,230,857 شراء 1,235,429
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

الإثنين 09:29 مـ
1 ربيع أول 1444 هـ 26 سبتمبر 2022 م
مصر
الفجر 04:19
الشروق 05:45
الظهر 11:46
العصر 15:13
المغرب 17:48
العشاء 19:05